وسائل التواصل الاجتماعي Social Media

من SalamaTech Wiki سلامتك ويكي
اذهب إلى: تصفح، ابحث

مقدمة

Socialmedia-pm.png

وسائط التواصل الاجتماعي Social Media تعتبر من أحدث التطورات التي طرأت على الإنترنت والتي صاحبها ظهور العديد من الخدمات والتقنيات الاخرى المبنية على معايير ويب 0.Web 2 وما قدمته من إمكانيات لم تكن متاحة قبل ذلك. بشكل عام يشير العديد من المختصين في علم الإنترنت بأن الإعلام الاجتماعي Social Media يمثل قفزة كبيرة للتواصل من خلال الشبكة العنكبوتية وبشكل تفاعلي أكبر من السابق، في الفترة التي كان التواصل فيها يتميز بمشاركة كميات قليلة جدا من المعلومات وصعوبة مشاركة المعلومات وانحصار المشاركة بالمستخدمين متوسطي الخبرة والخبراء. والتي أيضا تميزت بسيطرة كبيرة لمدراء المواقع على البيانات المشاركة والمتاحة علنا.

أتاح الإعلام الاجتماعي فرصاً عديدة منها التشارك بالمعلومات بين جميع مشتركي الشبكة وإمكانيات التفاعل المباشر والحر علي المواقع الاجتماعية، وعند نهاية كل مقال أو خبر ، كما أتاح الفرصة للمستخدمين بأن يؤثروا في البرامج الإذاعية أو التلفزيونية التي يحبونها ويتابعونها وذلك بطرح مقترحات لمعد البرنامج أو المشاركة بطرح أسئلة لضيوف حلقات الحوار.

بالطبع يضاف إلى ذلك كل هذا كل ما صنعه الإعلام الاجتماعي خلال الاحتجاجات التي عمت العديد من الدول الأوربية والولايات المتحدة الأمريكية اثر الأزمة الاقتصادية العالمية، وكيف استخدم المحتجون والمواطنون وسائل التواصل الاجتماعي خلال الثورات التي اجتاحت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال فترة الربيع العربي وما تلاها، وكيف أثار ذلك دهشة العالم وكيف أخذ ذلك سلطات الدول المستبدة على حين غرّة، وكيف أثر ذلك على مهنة الصحافة حول العالم. إذ ظهر نتيجة هذه الأحداث مصطلح المواطن الصحفي Citizen Journalist. فمع انتشار الهاتف المحمول، صار بإمكان الأشخاص الذي يعيشون الأحداث تصويرها والكتابة عنها وإرسال الصور والأفلام والمقالات إلى أرجاء العالم عبر وسائل الإعلام الاجتماعي إلى وسائل الإعلام التقليدية والتي باتت متلهفة للأخبار القادمة من مناطق لا يستطع مراسلو تلك الوسائل التقليدية الوصول إليها أو دخولها، سواء بسبب النظام الحاكم وتخوفه من أن يعرف العالم ما يحدث أو لصعوبة الوصول للحدث الذي قد يتعدى وقته دقائق فقط.

يشير مصطلح وسائل الإعلام الاجتماعية Social Media إلى استخدام تقنيات الإنترنت Internet والهاتف الذكي Smart Phone لتحويل الاتصالات إلى حوار تفاعلي. وتقوم شركات عديدة على تقديم خدمات التواصل الاجتماعي على الانترنت.

نحاول فيما يلي تقديم لائحة بأهم وسائل التواصل الاجتماعي المنتشرة حاليا ونناقش موضوع المخاطر المترافقة مع استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على الخصوصية Privacy و ضمان المعلومات بشكل عام.

مخاطر وسائل التواصل الاجتماعي

انتهاك الخصوصية Loss of Privacy

كما ذكرنا في قسم تعاريف في أمن المعلومات Definitions, الخصوصية بشكل عام هي الحد الذي يفصل بين ما يحق للمجتمع معرفته عن حياتنا الخاصة وما لا يحق للمجتمع معرفته. بكلمات أخرى، الخصوصية هي قدرة شخص أو مجموعة من الأشخاص على البت فيما يمكن نشره من معلومات عنهم على العلن وما يرغبون بالاحتفاظ به لأنفسهم، ويرتبط مع خسارة الخصوصية مخاطر كثيرة مثل زيادة خطورة انتحال الشخصية، زيادة احتمال الوقوع ضحية للهندسة الاجتماعية، على سبيل المثال، لا الحصر.

عندما ننشيء حسابا على إحدى شبكات التواصل الاجتماعي فإننا طوعا نقدم معلومات أساسية عن أنفسنا، مثل الاسم، وتاريخ الميلاد، والجنس والبلد الذي نعيش فيه، وعندما نتفاعل مع آخرين عليها، فأننا نسمح لهم بالوصول إلى هذه المعلومات. ولا يقف الأمر عند هذا الحد، فنحن وباستمرار نقوم بنشر أخبارنا، وصورنا، وتحركاتنا والأماكن التي نزورها، ونضيف أناسا جددا إلى قائمة أصدقاءنا أو من نتابعهم، ونبدي الإعجاب بصفحات، ومنشورات، وتغيرادات وصور وفيديوهات، ونرسل الرسائل ونكتب التعليقات، وننضم إلى محادثات ومجموعات تتناول موضوعات مختلفة. ومع الوقت يصبح هذا الحساب بمثابة أرشيف كبير يحوي الكثير من المعلومات حول صاحب أو صاحبة الحساب. تعتمد الشركات القائمة على وسائل التواصل الاجتماعية في تحقيق ربحها على الحصول على هذه المعلومات، وتقديمها بشكل أو بآخر لشركات الدعاية والإعلان، وشركات التأمين، والمصارف، لتستخدمها في توجيه حملات الترويج للمنتجات والخدمات إلى فئات معينة من المستخدمين أو لدراسة أهلية المستخدمين للقروض أو لنوع بوليصات التأمين.

إذا يمكن القول أن معلوماتنا هي السلعة التي تستخدمها وسائل التواصل الاجتماعي كفيسبوك للحصول على الربح المادي، أما موقع الشبكة كموقع فيسبوك وما وراءه من بنية تحتية وخدمات، فهو رأس المال، وهو ما يوفر للشركة إمكانية استغلال معلوماتنا كسلع تبيعها لشركات التسويق والمصارف وشركات التأمين، الذين يشكلون الزبائن الحقيقيون للشركة.

ينشط مايزيد عن 72% من مستخدمي الإنترنت على وسائل التواصل الاجتماعية ويقضي الفرد الأمريكي وسطياُ حوالي 3 ساعات خلال تصفح صفحات هذه الخدمات. وتفيد الإحصاءات بأن ثلثي الحسابات التي تنشأ على هذه الشبكات تنشأ لأهداف مريب، قد تكون دعائية أو بهدف التجسس أومضايقة الآخرين أو انتحال الشخصية أو الهندسة الاجتماعية.

تشكل وسائل التواصل الاجتمعي مصدر معلومات لجهات أخرى، كالشرطة وأجهزة الاستخبارات، حيث توظف الأنظمة القمعية جهودها في الحصول على المعلومات عن المواطنين عبر هذه الشبكات. يذكر الجميع أن السلطات السورية مثلا رفعت الحجب عن فيسبوك في بداية الثورة السورية لأسباب يقول الكثيرون أن أحدها هو استغلال المنصة لمراقبة ما يحدث على فيسبوك، ومتابعة الناشطين بهدف اعتقالهم ووضع حد لنشاطهم السياسي، أو حتى تصفيتهم. وكذلك هو الأمر في دول أخرى كثيرة مثل مصر، إيران، البحرين والسعودية. في الأوساط المعادية للحريات العامة وحرية التعبير، مثل سوريا، تصبح الأخطار مضاعفه، فهي لا تشمل فقط خطر انتهاك الخصوصية، بل تصبح ذات طبيعة أمنية تعرض حياتنا وحياة من حولنا للخطر، وقد تؤدي إلى الاعتقال والتعذيب أو حتى الموت.

بالإضافة لما سبق، حين ندرك أيضا أن الكثير من هذه المعلومات التي نشاركها على وسائل التواصل الاجتماعي متاح لجميع المستخدمين على تلك الوسائل، بما في ذلك الحكومات، والشركات والأفراد من المجرمين والمتلصصين، يجب علينا التفكير مليا بما ننشره وسبب النشر، وتبعات النشر.

تحليل الشبكات الاجتماعية Social Network Analysis

تحليل الشبكات الاجتماعية هو أحد تطبيقات نظرية غراف Graph Theory في علم الرياضيات وهو أحد أكبر المخاطر التي ترافق استخدام خدمات شبكات التواصل الاجتماعي مثل خدمة فيسبوك.

فعلى شبكات التواصل الاجتماعي Social Media Networks، مثل فيسبوك، يتيح المستخدمون بالإضافة لمعلوماتهم الشخصية، معلومات عن علاقاتهم بعضا ببعض، فإضافة شخص ما إلى قائمة الأصدقاء تعني غالبا معرفة شخصية بين أصحاب الحسابين، ومشاركة المستخدمين التعليق على منشورات صفحة معينة تعني اهتمام المستخدمين بالصفحة ومحتواها. وكذلك هي العضوية في المجموعات Groups على فيسبوك، فذلك يعني على الأقل اهتمام الموجودين في مجموعة واحدة بمحتوى المجموعة.

جميع هذه المعلومات يمكن تمثيلها بشكل شبكة Network، أو ما يسمى أيضا Graph، وأيضا Network Graph. ويمكن بتطبيق أدوات نظرية Graph Theory الرياضية على شبكة اجتماعية ما الحصول على معلومات مهمة مثل:

  • ما هي التجمعات ضمن الشبكة Clusters
  • من هم الأشخاص المحوريون في التجمعات
  • من هم الأشخاص الرابطون بين التجمعات المختلفة ضمن الشبكة
  • ما هي كثافة العلاقات ضمن الشبكة
  • ما عدد القفزات الوسطي بين أي عضوين ضمن الشبكة

القيم المذكورة أعلاه، وأخرى لم نقم بذكرها، تفيد بشكل كبير الجهات التي تقوم بعملية تحليل الشبكة الاجتماعية لشخص محدد أو لمجموعة محددة من الأشخاص. إذ أنها تعطي نتائج مفيدة للمحلل بشكل سريع ودقيق وتوفر الكثير من الجهد الذي تتطلبه معرفة واستيعاب بنية الجماعات المشتركة Communitities ودور الأفراد فيها.

أمن المستخدمين وسلامتهم Physical Security

تعد شبكات التواصل الاجتماعي مصدرا هاما معلومات بالنسبة لجهات كثيرة كالحكومات وأجهزة الاستخبارات وخاصة في الدول التي لا توجد فيها قوانين واضحة للحماية الخصوصية، وتوظف الأنظمة القمعية جهودها في هذا الاتجاه. يذكر الجميع أن السلطات السورية رفعت الحجب عن فيسبوك في بداية الثورة السورية لأسباب يقول الكثيرون أن أحدها هو التمكن من مراقبة ما يحدث على فيسبوك، ومتابعة الناشطين بهدف اعتقالهم ووضع حد لنشاطهم السياسي، أو حتى تصفيتهم أحيانا.

وتعتمد هذه الأجهزة على تقنيات تحليل الشبكات الاجتماعيه للوصول إلى الكثير من المعلومات والاستنتاجات والتحليلات الاستحبارية والأدلة عن نشاطات مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي. في الأوساط المعادية للحريات العامة وحرية التعبير، مثل سوريا، تصبح الأخطار مضاعفه، فهي لا تشمل فقط خطر انتهاك الخصوصية، بل تصبح ذات طبيعة أمنية تعرض حياتنا للخطر، وقد تؤدي إلى الاعتقال أو حتى الموت، وقد تواردت الكثير من الروايات حول كشف شبكات الناشطين من خلال اختراق حساب أحدهم على فيسبوك مثلا.

الهندسة الاجتماعية Social Engineering

الهندسة الاجتماعية Social Engineering في سياق أمن المعلومات والأمن الرقمي، الهندسة الاجتماعية هي فن استخدام الحنكة والحذاقة من قبل المهاجم، لخداع الضحية بحيث تقوم بشكل إرادي وطوعي بكشف معلومات سريّة أو بإعطاء المهاجم الفرصة للوصول للمعلومات السرية. أو بحيث تقوم الضحية بالقيام بأمر لم تكن لتقوم به لولا الوقوع ضحية لخدعة المهاجم.

كي يكون الهجوم بهذا الأسلوب فعالا، يحتاج المهاجمون على معلومات مسبقة عن ضحاياهم، كي يقوموا بإعداد الهجوم لخداع ضحاياهم المحددين. ويمكن القول أنه كلما عرف المهاجم المزيد عن الضحية، زادت امكانة المهاجم على خداع الضحية.

تزود وسائل التواصل الاجتماعي بسبب طبيعتها مصدرا رائعا للمعلومات عن الضحايا المحتملين، فالمهاجم يستطيع جمع المعلومات عن ضحيته بدون احساس أو علم الأخيرة.

ما يعني باختصار أنه كلما شاركنا معلومات وصورا من حياتنا على وسائل التواصل الاجتماعي، كلما زادت قدرة المهاجمين على استهدافها، وكلما زاد احتمال وقوعنا ضحية للهجوم بالهندسة الاجتماعية.

النقطة الثانية الذي ينبغي ذكرها ضمن هذا السياق، هي أن كمية كبيرة من حملات الهندسة الاجتماعية تجري عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك، كأن يقوم أحد المهاجمين بوضع رابط لموقع خبيث في منشور يدعي أن الرابط لمعلومة مشوقة أو سرية، أو لصور مشوقة يرغب الضحايا بمعاينتها. والخدعة تأتي بأن يقوم شركاء للمهاجم بالاعجاب بالمنشور و بالتعليق بالشكر على المنشور في التعليقات ما يساهم في خداع الضحايا بأن الرابط فعلا يشير إلى المعلومة المشوقة.

Social Engineering Facebook Page Post Aleppo Plan.jpg

لا يقتصر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لهجمات الهندسة الاجتماعية على منصة فيسبوك وإنما يتعداه لجميع المنصات المنتشرة. كلما ازداد استخدام منصة ما ضمن مجتمع ما كلما ازداد استخدامها لاستهداف ذلك المجتمع.

خسارة سرية البيانات Loss of Confidentiality

قد يتحوي حسابنا على وسيلة تواصل اجتماعي معلومات سرية أو حساسة لا نرغب بتسربها على العلن أو لجهة لا نرغبها. طبعا بسبب طبيعة منصات وسائل التواصل الاجتماعي، فإن الشركة التي تدير المنصة والقائمون على المنصة ضمن الشركة، يستطيعون الوصول لتلك البيانات والمعلومات،

لكن نفترض حسن نية وسيلة التواصل الاجتماعي والعاملين فيها، ونفترض أن المنصة نفسها ليست مصدر خطر خسارة سرية البيانات. فهل هناك خطر على سرية البيانات والمعلومات التي نضعها على وسائل التواصل الاجتماعي؟ الإجابة باختصار هي نعم. نسرد هنا بعض الاحتمالات التي قد تؤدي لخسارة سرية بياناتنا:

  • اختراق مخدمات وسيلة التواصل الاجتماعي من قبل جهة ما: قد تستطيع جهة ما اختراق مزودات وقواعد بيانات ومراكز بيانات منصة وسيلة التواصل الاجتماعي، وقد تستطيع تلك الجهة اثر ذلك، الوصول إلى بيانات المستخدمين ومراسلاتهم وتعليقاتهم ومنشوراتهم حتى في المجموعات السرية أو المحادثات الخاصة. تحاول وسائل التواصل الاجتماعي التقليل من أثر الاختراق عبر تشفير البيانات الموجودة على مخدماتها. لكن، إن تمكنت الجهة المخترقة من الحصول على مفاتيح التشفير خلال الاختراق، فهذا سيتيح لها معاينة البيانات كما لو كانت غير مشفرة. وكذلك سيتيح لها ذلك معرفة أسماء المجموعات السرية التي ينتمي لها مستخدم محدد، ومعرفة أعضاء مجموعات سرية محددة.
  • اختراق حساب جهة اتصال تبادلتم معها معلومات سرية أو موجودة معكم في غرفة أو مجموعة سرية. فهذا يعني أن المخترق سيستطيع معاينة الرسائل الخاصة بينكم وبين جهة الاتصال التي اخترق حسابها، وكذلك معاينة المنشورات والتعليقات في الغرفة أو المجموعة السرية وخسارة سرية عضوية تلك المجموعات.
  • قد يقوم أحد الأشخاص في غرفة أو مجموعة سرية أو خاصة بأخذ صور شاشة Screen Shots لرسائل أو منشور أو تعليق يتضمن بيانات سرية ويقوم إما بنشره بشكل مغفل Anonymous، أو الاحتفاظ به بقصد الابتزاز أو التهديد أو إرساله إلى جهة ترغب في الحصول على المعلومة.
  • قد يتم اختراق حسابكم إن أغفلتهم نصائح الأمان الرقمي، وهذا يعني خسارة سرية أية بيانات موجودة على حسابكم على وسيلة التواصل الاجتماعي لصالح الجهة المخترقة. وكذلك خسارة سرية المنشورات والتعليقات في أي غرفة خاصة أو سرية على وسيلة التواصل الاجتماعي وخسارة سرية عضوية تلك المجموعات.
  • الخطأ البشري، لو قام مدير مجموعة سرية بتغيير خصائص المجموعة وتحويلها إلى مجموعة عامة أو قام بإدخال أشخاص غير مرغوب به خطأ إلى المجموعة المغلقة أو السرية، تخسر بذلك المجموعة سرية المعلومات فيها وكذلك سرية العضوية.

خسارة البيانات Data Loss

تعد خسارة البيانات من أهم مخاطر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وإحدى اكثرها إهمالا من قبل المستخدمين.

ونقصد هنا بخسارة البيانات، خسارة البيانات الخاصة بالمستخدمين والمرتبطة بحسابات المستخدمين على منصات التواصل الاجتماعي.

فعلى سبيل المثال، يستعمل عامر حساب فيسبوك الشخصي لمشاركة صور أطفاله مع الأهل والأقارب، لكنه بنفس الوقت، لا يحتفظ بهذه الصور في أي مكان آخر. فإن خسر عامر الحساب، أو قامت منصة فيسبوك بإيقاف الحساب، لن يتسنى لعامر الوصول إلى صور أطفاله. وبالتالي يكون عامر قد خسر البيانات.

أما سناء، الموظفة في شركة تسويق، تقوم بتبادل الملفات مع الزملاء في الشركة عبر منصة فيسبوك ضمن مجموعة خاصة على فيسبوك تديرها الشركة لتسهيل العمل وتبادل الآراء والنقاش. فإن قامت شركة فيسبوك بإغلاق المجموعة، تخسر الشركة إمكانية الوصول للبيانات الموجودة ضمن مجموعة فيسبوك تلك وجميع الأفكار التي تم تبادلها عبر المجموعة.

هناك اسباب عديدة لخسارة البيانات نذكر فيما يلي أهمها:

  • خسارة الحساب بسبب الاختراق: ونقصد بذلك خسارة المستخدم للحساب بسبب اختراقه من قبل جهة ما قامت بتغيير كلمة السرّ بعد اختراق الحساب. نسمي ههذ العملية باختطاف الحساب Account Hijacking. هنا لا يخسر صاحب الحساب البيانات المرتطبة بالحساب، لا بل يخسر سريتها لصالح الجهة المخترقة.
  • خسارة الحساب بسبب اغلاقه من قبل المنصة: تقوم منصات عديدة مثل فيسبوك، تويتر وغيرها بلإغلاق الحسابات التي تخالف شروط استخدام المنصة، كاستخدام اسم لشخص آخر على منصة فيسبوك، أو نشر الصور المؤذية بصريا على فيسبوك. عندما تقوم المنصة بإغلاق الحساب، يصبح من الصعب استعادة الحساب. وقد يستحيل ذلك. بالتالي لا يستطيع صاحب الحساب المغلق الوصول إلى أي بيانات كانت موجودة على الحساب على تلك المنصة.
  • خسارة صفحة بسبب الاختراق: إن استطاع أحدهم اختراق حساب مدير من مدراء الصفحات، فبإمكان المخترق حذف الصفحة. وبالتالي حذف جميع البيانات الموجودة فيها. وهو أمر يحصل بشكل دائم على منصات التواصل الاجتماعي.
  • خسارة صفحة بسبب اغلاق المنصة لها: إن وصلت بلاغات Reports كثيرة إلى مشغلي المنصة، عن صفحة ما، بغض النظر عن السبب، ففي الغالب ستقوم المنصة بإغلاق الصفحة المذكورة، وهذا يعني خسارة جميع البيانات الموجودة عليها. يمكن لمدراء المجموعة التواصل مع المنصة وطلب إعادة فتحها. لكن ليس على المنصة الاستجابة لطلب مدراء الصفحة أو المستخدمين.
  • خسارة صفحة بسبب اغلاق مدرائها لها: في حال قرر مدير الصفحة لسبب أو لآخر إغلاق الصفحة، لا يستطيع متابعون الصفحة فعل أي شئ لاستعادة محتويات الصفحة بعد إغلاقها. وهذا يعني أن المعلومات على أي صفحة لا تديرونها أنتم أو مؤسسستكم، قابلة للضياع في حال إغلاق مدراء الصفحة لها.
  • خسارة مجموعة بسبب إغلاق مدرائها لها: كما هو حال الصفحات، إذا قرر مدير المجموعة إغلاق المجموعة فلا يمكن لأغضاء المجموعة فعل أي شئ بعد ذلك لاستعادة البيانات ما لم تكن موجودة في مكان آخر خارج المجموعة. لذلك يجب التذكر أنه لا يمكن التعويل على توافر البيانات في أي مجموعة لا تملكون إدارتها.
  • خسارة مجموعة بسبب اغلاق المنصة لها: إن قامت المجموعة بمخالفة قواعد استخدام المنصة، كوضع صور شائنة أو عند الدعوة لاستخدام العنف، فإن للشركة المديرة لمنصة وسيلة التواصل الاجتماعي حق إغلاق المجموعة، وهذا يحصل بتواتر عال نسبيا. عند إغلاق المجموعة من قبل المنصة، يخسر جميع أعضاء المجموعة إمكانية الوصول لجميع البيانات الموجودة ضمنها. لذلك يجب على مدراء المجموعات دائما التذكير بقواعد وشروط استخدام المنصة، وعدم السماح لأعضاء المجموعة بانتهاكها كي لا تتعرض المجموعة لخطر الإغلاق من قبل المنصة
  • خسارة عضوية مجموعة ما: في حال رغب مدير المجموعة لسبب ولآخر، إخراجكم من المجموعة، فلن يتسنى لكم بعد ذلك الوصول للبيانات ضمن المجموعة،
  • خسارة مجموعة بسبب الاختراق: إن استطاع المخترقون اختراق حساب أحد أعضاء المجموعة العاديين (حساب غير مدير للمجموعة)، فبإمكان المخترقين القيام بعدة أعمال ضمن المجموعة، منها مثلا مخالفة قواعد المنصة ما قد يدفع المنصة لإغلاق المجموعة. أما إن استطاع المخترقون اختراق حساب مدير للمجموعة، فبإمكان المخترقين إخراج من يشاؤون من المجموعة، أو إغلاق المجموعة برمتها.
  • خسارة البيانات بسبب توقف المنصّة عن تقديم الخدمة: شركات وسائل التواصل الاجتماعي، شركات ربحية، تدير المنصة بهدف تحقيق الربح المادي. فإن تراجعت عائدات الشركة عبر منصة التواصل الاجتماعي، قد تقدرر التخلي عنها. وإغلاقها، وهذا يعني خسارة جميع بيانات المستخدمين التي كانت على المنصة.

للتقليل من هذه الخطورة، ننصح باعتبار جميع منصات التواصل الاجتماعي مكانا فيه خطورة عالية على توافر البيانات، حيث يكون احتمال خسارتها عاليا. وبالتالي عدم الاعتماد على هذه المنصات لتخزين البيانات أو أرشفتها.

الإدمان Addiction

Social Media Addiction.jpg

من منا لا يقضي عددا من الساعات يوميا متابعا إشعارات وسائل التواصل الاجتماعي، وآخر التحديثات والقصص والمنشورات. من منا لم يعاني في التركيز على الدراسة أو العمل بسبب الرغبة في التفاعل مع الأصدقاء ومنشوراتهم وتعليقاتها وما يشاركوه. ومن منا يستطيع التخلي عن جميع الحسابات.

جميعنا مدمونون بدرجة ما على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

وهذا ليس محض الصدفة. فالقائمون على منصات الـ Social Media برغبون ببقائنا على المنصة، وبتفاعل أكبر فيما بيننا، لأن في ذلك مردود مادي أكبر لصالح الشركة. لذلك قام المطورون وخبراء واجهات الاستخدام، وخبراء التسويق والإعلان بتطوير واجهة الاستخدام لهذه المنصات بشكل يجعلنا مع الوقت مدمنين.

يشكل ذلك خطرا إضافيا على بقية المخاطر لأن الإدمان على استخدام المنصة، يزيد من احتمال جميع المخاطر الأخرى. خاصة خسارة الخصوصية، وخسارة البيانات.

لذلك ننصح المستخدمين بمحاولة تفادي الادمان على هذه الوسائل واستبدالها بعلاقات اجتماعية أقوى وأمتن خارج عالم الانترنت.

انتحال الشخصية Identity Theft

من السهولة بمكان إنشاء حساب جديد باسم وهمي أو اسم كاذب على وسائل التواصل الاجتماعي واستخدام الحساب لاخفاء الشخصية الحقيقة عن بقية المستخدمين مثلا. لكن هذا مختلفة عن انتحال الشخصية.

لانتحال شخصية شخص ما، يكفي إنشاء حساب مستخدمين بيانات مأخوذة من الشخص الذي نرغب بانتحال شخصيته أو شخصيتها. كالاسم وصورة الحساب، ومكان الإقامة. لا تقوم منصات التواصل الاجتماعي بالتحقق من ذلك فور إنشاء الحساب، ما يعطي منحلي الشخصية وقتا لتنفيذ مرادهم حتى يتم الكشف عنهم، إن تم الكشف عنهم.

فمثلا يمكن لأي شخص انشاء حساب على فيسبوك يحمل اسم شخصية مشهورة، ثم نشر منشورات تضر بسمعة تلك الشخصية، كالسباب والعري، ثم إعلام وسائل الإعلام بذلك الحساب، لتتلقفه الصحف والمواقع الأخبارية ومواقع الصفحات الصفراء ما يضر بسمعة الشخصية المشهورة أمام المجتمع والمحبين.

أو قد يقوم مهاجم ما بانتحال شخصية قريب من أقاربكم المسافرين أو زوج لقريب من أقاربكم المسافرين، ثم استخدام الحساب لسؤالكم عن أخبار العائلة ومعلومات أخرى قد تفيد المهاجم في جمع معلومات بقصد استخدامها في عملية هندسة اجتماعية Social Engineering ما أو زرع معلومات خاطئة عن قريبكم بقصد خبيث. يستغل منتحل الشخصية بذلك الثقة الموجودة بين أفراد العائلة أو الأصدقاء أو حتى المعارف أو الزملاء في العمل للحصول على معلومات ما أو لاستجرار الضحية لإضافة الشخص إلى مجموعة سريّة معينة وما إلى ذلك.

انتحال الشخصية جريمة قد يعاقب عليها القانون عادة، لكن وسائل التواصل الاجتماعي تجعل العملية سهلة، وتعطي المهاجم إمكانية انجازها بدون ترك آثار تشير للمهاجم، أي تعطي المهاجم إمكانية الافلات من العقاب حتى لو تم كشف أمره.

لذلك يمكن القول أن وسائل التواصل الاجتماعي تجعل انتحال الشخصية سهلا جدا وتسهل على منتحلي الشخصية للأسف إمكانية الافلات من العقاب.

الابتزاز Blackmail

تتيح المعلومات المتوافرة عن شخص ما موجود على فيسبوك مثلا كمية كافية مثل أسماء أفراد العائلة، والأقارب، والأصدقاء، والزوج والزملاء في العمل. وهي معلومات كافية أولا لاستدراج الشخص إلى مأزق ما، وثانيا التهديد بفضح الشخص سواء في مكان العمل، أو أمام أفراد العائلة أو الزوج.

فكثيرا ما يقوم المبتز في هذه الحالة، بفتح صفحة على فيسبوك مثلا، أو حساب جديد على تويتر، ويبدأ بنشر المعلومات الفاضحة على الصحفة أو الحساب دون كشف هوية الضحية. ويقوم بعد ذلك المهاجم بتهديد الضحية بكشف الهوية ما لم تستجاب طلبات المهاجم المبتز. ويهدد المبتز بتمرير رابط الصفحة إلى الأصدقاء أو الزملاء في العمل أو الأقارب عبر المنصة التي تتيح ذلك، سواء عبر التراسل أو عبر الإشارات Tagging.

هنا يطلب المهاجم من الضحية عادة تحويل مبالغ مالية إلى حساب المهاجم، ومؤخرا على شكل عملة رقمية مشفرة Cryptocurrency إلى محفظة العملات الرقمية المشفرة للمهاجم بحيث يصعب على السلطات تحديد هوية المهاجمين الحقيقية.

ننصح المستخدمين هنا توخي الحذر، فلا تجعلوا من أنفسكم عرضة للابتزاز، وإن وقعتم ضحية للابتزاز، اعلموا السلطات المسؤولة مباشرة، وإن رغبتم بالمساعدة في التعامل مع حالات الابتزاز، خاصة إن كان في الابتزاز تهديد غير مباشرة على سلامتكم، لا تتوانوا بالاتصال بنا أو بزملائنا العاملين في هذا المجال والذين يملكون الخبرة والعلاقات اللازمة للتعامل مع هذه الحالات.

التضليل Disinformation

التضليل Disinformation هو نشر المعلومات الكاذبة بشكل مخطط له وبهدف خديعة الرأي العام. نشأت آليات التضليل في مكاتب استخبارات الاتحاد السوفييتي الـ KGB وتحديدا مكتب البروباغاندا السوداء عام الـ 1923، حتى أن مصطلح Disinformation مأخوذ عن المصطلح الأصلي Dezinformatsiya الروسي.

عمل القائمون على مشروع التضليل في الـ KGB على نشر المعلومات الكاذبة بهدف تضليل الرأي العام، مثال ذلك مشروع INFEKTION الذي عمل على تضليل الرأي العام العالمي والأمريكي حول موضوع أن فيروس الإيدز AIDS صمم في مختبرات الحكومة الأمريكية.


في حين كان التضليل في السابق يجري عبر وسائل الاعلام التقليدية كالصحف والمجلات، ومحطات الراديو والتلفزيون، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي ومنصاتها وشبكاتها المكان المفضل في يومنا هذا لتمرير التضليل.

ففي حين كانت المعلومة المضللة تحتاج عدة شهور أو سنوات للانتشار بين المستهدفين، ولتتحول إلى معلومة راسخة في ضمائر المستهدفين، أصبح المعلومة المضللة تنتشر خلال أسابيع قليلة وأحيانا أيام.

بسبب ذلك تزيد وسائل التواصل الاجتماعي من خطورة التضليل واستخداماته الخبيثة وما يسببه من أخطار على الأفراد وعلى المجتمع.

أساسيات الأمان والخصوصية في شبكات التواصل الإجتماعي: ستة خطوات أساسية

هناك ستة أمور أساسية على مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الإلمام بها ومعرفة القيام بها للحد من الأخطار التي يواجهونها على هذه الشبكات. فماهي هذه الأمور الست؟

Passwords-small-transparent.png قم بتحصين الحساب من خلال استخدام كلمة سر قوية يصعب على المخترقين معرفتها أو تخمينها. لمعرفة كيفية القيام بذلك راجع هذا المقال حول كلمات السرّ Passwords وراجع مقال كيف أحمي حساباتي على الإنترنت.

Citizen-Journalist-Safety-small-transparent.png فكر مليا بما تنشره وتشاركه على هذه الشبكات, فالمتربصون واللصوص والأجهزة الأمنية قد تستغلها لاستهدافك. فكر بمضمون هذه المنشورات وبمن يستطيع مشاهدتها. هناك المزيد في هذا الفصل عن كيفية القيام بذلك. تذكر أيضا أن لهذه الشبكات قواعد استخدام وسياسات عليك الالتزام بها دائما, وأن مخالفتها تعرض حساباتك للإغلاق النهائي من قبل الشركات المالكة لها.

Settings-small-transparent.pngراجع إعدادات الخصوصية لكل حساب, وقم باختيار الإعدادات التي تناسب وضعك شخصيا, وننصح باستخدام أعلى مستويات الخصوصية بالنسبة للسوريين نظرا للظروف التي يعيشونا في داخل سوريا أو خارجها.

Account-and-Password-Protection-small-transparent.pngإستخدم عامل التحقق بخطوتين لكل حساب, فهو يضيف طبقة أخرى من الحماية, ولن يستطبع القراصنة واللصوص الدخول إلى حساباتك إلا بامتلاك طريقة للوصول إلى جهاز هاتفك الخليوي.

Do-not-open-small-transparent.pngفكر مليا قبل فتح أي رابط يصلك على هذه الشبكات. ينشط المخترقون عليها بشكل كبير, ويستخدمون تقينات خداع تعرف بالهندسة الاجتماعية لإغراء الضحية بفتح روابط خبيثة تؤدي إلى سرقة كلمات السر الخاصه بهم, وبالتالي اختراق حساباتهم. لمعرفة المزيد راجع المقال التالي الهندسة الاجتماعية وراجع مقال كيف أحمي جهازي من البرمجيات الخبيثه

Identity-theft-small-transparent.pngراجع جيدا طلبات الصداقة التي تأتيك قبل قبولها. تصفح هذه الحسابات جيدا, عاين شبكات أصدقاءهم, نشاطهم, مدة وجودهم على هذه الشبكة, إسأل آخرين تثق بهم عنهم, قبل قبولهم. إن استطعت تجنب قبول طلبات الصداقة من أشخاص لا تعرفهم.

أهم وسائل التواصل الاجتماعي Notable Social Media Platforms

تعتبر شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك من أكثر شبكات التواصل نجاحا ورواجا بين المستخدمين، لكنها ليست الوحيدة، فهناك العديد من الشبكات والشركات المتنافسة والتي تقدم خدمات وميزات تختلف بين شبكة وأخرى.

توضح الخريطة التالية وسيطة التواصل الاجتماعي الأكثر شيوعا في كل دولة من الدول حول العالم حسب (إحصائية تعود لعام 2017)

World Social Network Most Popular By Country 21487924 0.jpg

ونورد فيما يلي لائحة بأهم شبكات التواصل الاجتماعي المنتشرة في العالم العربي (كما هو الحال عام 2018).

فيسبوك Facebook

Facebook-logo.png

فيسبوك Facebook هي إحدى خدمات وسائل التواصل الاجتماعي Social Media تديرها شركة Facebook Inc. والتي تقدم خدماتها بشكل مجاني شرط التسجيل كمستخدم والموافقة على اتفاقية المستخدم. يحصل بذلك المستخدم على حساب خاص على فيسبوك Account و على Profile مرتبط بالحساب يمكنه من خلاله التواصل مع أشخاص آخرين عبر رسائل داخلية على فيسبوك Facebook Messages أو عبر إضافتهم إلى قائمة أصدقائه Facebook Friends List ومشاركتهم بالصور والملفات وأيضا عبر تحديث الحالة Status وكتابة المنشورات Posts والتفاعل مع الآخرين عبر التعليق Comments على مدخلاتهم وصورهم وما يشاركوه على حائطهم.

يمكن أيضا باستخدام فيسبوك إنشاء مجموعات Facebook Groups مفتوحة العضوية Open Groups، مغلقة العضوية Closed Groups أو سرية Secret Groups، وإنشاء صفحات علنية Pages يمكن لجميع مستخدمي فيسبوك الوصول إليها ومعاينة محتواها ويمكن لمدير الصفحة التحكم في السماح للآخرين بالنشر على الصفحة أو بالتعليق على المنشورات أو عدمه.

كما يمكن على المنصة الإعلان على أحداث Event قادمة ودعوة بقية المستخدمين على فيسبوك إليها. ويمكن أيضا عرض الحاجيات والسلع للبيع ضمن ما تسميه المنصة Facebook Marketplace.

تحقق شركة فيسبوك أرباحها عبر عقود الترويج للسلع والمحتوى والخدمات عبر موقعها للمستخدمين، وتتميز عن غيرها من شركات الإعلان بأنها تعرف الكثير عن عادات المستخدمين ومعلوماتهم الشخصية، كالجنس والعمر والحالة الزوجية والعائلية وحجمها، ومكان الإقامة، والاهتمامات والهواية، والاهتمام ونوع الموسيقى، وصنف الأفلام، وعادات استخدام الانترنت، والعمل والدرجة العلمية، وحتى لون البشرة ولون الشعر، وصنف الملابس المفضل، وما يثير اهتمام المستخدمين وغيرها الكثير من المعلومات التي يتيحها المستخدمون لشركة فيسبوك بشكل مجاني (مقابل استخدام الخدمة). جميع هذه المعلومات تتيح للشركات الراغبة بالترويج عبر فيسبوك، الترويج لمنتج معين لفئة معينة من المستخدمين على الشبكة محققين بذلك نسبة مبيعات أفضل من لو كانت الإعلانات غير موجهة.

تتيح منصات وخدمات ومواقع كثيرة أخرى إمكانية تسجيل الدخول عبر حساب فيسبوك فيما يسمى Social Login، حيث يقوم الموقع بتحويل المستخدمين إلى صفحة تسجيل الدخول على فيسبوك التي تنقل المستخدم بدورها إلى الموقع الأساسي بعد أن يتم تسجيل الدخول. للمزيد حول منصة فيسبوك اتبع الرابط إلى المقالة الموسعة حول فيسبوك Facebook

تويتر

Twitter logo blue.png

تويتر Twitter هي إحدى وسائل التواصل الاجتماعي Social Media والتدوين المصغر Microblogging تتيح لمستخدمها إرسال وقراءة رسائل نصية قصيرة لا يزيد طولها عن 140 حرف (أو بطول لا يزيد عن 280 حرف لعدد محدود من المستخدمين) تسمى تويت Tweet أو بالعربية تغريدة، يمكن لأي مستخدم آخر من تويتر قراءتها. تعني كلمة تويتر Twitter باللغة الإنجليزية الطائر الدائم التّغريد. ومن هنا يأتي رمز الخدمة وهو الطائر باللون الأزرق كما يبدو في الرسم أعلاه.

تستخدم خدمة تويتر Twitter من قبل أكثر من 200 مليون مستخدم فعال حول العالم حسب احصاءات شباط/فبراير 2013. لمشاركة الأخبار والبحث عن المعلومة والنقاش والحوار والتواصل.

يستطيع مستخدمو تويتر إرسال التغريدات وقراءتها عبر الحاسب المتصل بالانترنت عبر الموقع https://twitter.com أو عبر استخدام تطبيق Twitter على الهاتف الذكي المتصل بالانترنت. بالإضافة لذلك يتيح تويتر إمكانية التغريد عبر إرسال رسالة نصية قصيرة SMS إلى رقم مخصص أو تطبيقات طرف ثالث 3rd Party Apps التي يقدمها المطورون مثل تطبيقات TwitBird و Twitterrific و Twhirl و twitterfox، وهوت سوت Hhootsuite.

يتبادل المغردون معلومات وأخبار قصيرة ويمكن ارفاق الصور والفيديوهات واختصارات إلى صفحات أخرى بهذه الرسائل. يمكن لأي قارئ التفاعل مع أي تغريدة يقرؤها مباشرة عبر الرد على مرسلها أو إعادة إرسالها وبذلك مثلا يحدث تواصل وتفاعل مع الأحداث الساخنة فور حدوثها.

لأن تويتر يتيح امكانية أي مستخدم من التفاعل مع أي تغريدة لأي مستخدم آخر، استطاعت خدمة تويتر التحول من مجرد وسيلة تواصل إلى أحد أهم مصادر الأخبار وتبادل معلومات عن آخر المستجدات حول العالم في زمن قياسي. وبذلك استطاعت خدمة تويتر Twitter جذب العديد من الشخصيات والفعاليات المؤثرة في العالم لاستخدام ومتابعة هذه الخدمة حتى أصبح هناك ما يسمى عالم تويتر حيث تجتمع أخبار السياسة والإقتصاد والعلم والأعمال والأخبار االعاجلة.

تويتر إنك Twitter Inc. هي الشركة التي تدير خدمة تويتر وهي شركة امريكية مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو في كاليفورنيا وبالتالي تخضع الشركة والخدمات التي تقدمها للقوانين الأمريكية.

يوتيوب

Youtubelogo.jpg

يوتيوب YouTube هو موقع معروف متخصص بمشاركة ملفات الفيديو، يسمح لزواره سواء كانوا مسجلين أو غير مسجلين بمشاهدة مقاطع الفيديو المرفوعة على الموقع بينما يسمح للمستخدمين المسجلين برفع مقاطع الفيديو بشكل مجاني على قنوات خاصة بهم كما يسمح للمستخدمين بالتعليق على الأفلام الأخرى ومتابعة القنوات وإنشاء لوائح عرض الأفلام وإبداء الإعجاب بالمقاطع بالإضافة لعدد آخر من الميزات أو الإمكانيات. تأسس الموقع في 14 شباط/فبراير سنة 2005 بواسطة ثلاث موظفين سابقين في شركة باي بال PayPal هم تشاد هيرلي وستيف تشين وجاود كريم، في مدينة سان برونو، سان ماتيو، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية، ويستخدم تقنية الأدوبي فلاش Adobe Flash لعرض مقاطع الفيديو. محتوى الموقع يتنوع بين مقاطع الأفلام، والتلفزيون، والموسيقى، الفيديو المنتج من قبل الهواة، وغيرها. يقوم على الموقع 67 موظف. في تشرين الأول/أكتوبر 2006 أعلنت شركة Google الوصول لاتفاقية لشراء الموقع مقابل 1.65 مليار دولار أمريكي.

ڤي كونتاكتيه VK

Under Construction Non Commercial Reuse White Blue.png

هذه الفقرة ما تزال قيد الانشاء


لينكد إن LinkedIn

Under Construction Non Commercial Reuse White Blue.png

هذه الفقرة ما تزال قيد الانشاء

إنستغرام Instagram

Under Construction Non Commercial Reuse White Blue.png

هذه الفقرة ما تزال قيد الانشاء

غوغل+ +Google

Google-small-transparent.png

غوغل+ Google+ هو وسيلة من وسائل التواصل إجتماعي Social Media ترتبط بحسابكم على غوغل وهو أمر تختارون الاشتراك به.

في عام 2018 قررت Google اطفاء الأنوار على شبكة +Google للتواصل الاجتماعي.

تنقل ضمن الدليل Navigation

السابق: التخزين السحابي Cloud Storage

التالي: مخدمات الميديا Media Hosting Service

خدمات الانترنت Internet Services

الفهرس Index

الفهرس الموسّع Full Index

اقرأ أيضا See Also

فيسبوك Facebook

تويتر Twitter

يوتيوب YouTube

كلمات السرّ Passwords

الهجمات الالكترونية المسيئة Malicious Cyber Attacks

التضليل Disinformation

مراجع References

وسائل تواصل اجتماعي على موقع ويكيبيديا